التخطي إلى المحتوى
 حارسة منتخب إيران للسيدات تثير الشكوك “رجل أم إمرأة”
حارسة منتخب إيران للسيدات تثير الشكوك “رجل أم إمرأة”

 حارسة منتخب ايران للسيدات

من هي حارسة منتخب ايران للسيدات، ظهرت لقطات متعددة لحارس المرمي والتي أثارت الكثير من الشكوك حول نوع جنسه إذا كان رجل أو امرأة والتي تسائل الكثيرين من هي وقد طالب الاتحاد الأردني

لكرة القدم اليوم بفتح التحقيق حول جنس حارسة منتخب إيران للسيدات، وقد تم استبعاد المنتخب الأردني من تصفيات كاس آسيا، ودعا الاتحاد الأردني اليوم الاتحاد الأسيوي الى فتح التحقيق حول جنس أحدى لاعبات المنتخب الاردني والتي شاركت اليوم المباراة النهائية المرهلة لكاس آسيا، والتي فازت فيها أيران بركلات ترجيح.

حارسة منتخب ايران للسيدات

من هي حارسة منتخب ايران للسيدات وهو السؤال الذي سأله الكثيرين من متابعي مباراة اليوم ومن تقرير بعد المباراة تبين أنها زهرة قدي تبلغ من العمر 32 عاماً ويتم كتابة اسمها باللاة الفرنسية”زهرة كوداىى” ولدت في محافظة خوزستان بالجمهورية الأيرانية وتلعب بين صفوف نادي زوب أهان.

هل حارسة منتخب إيران للسيدات رجل أم امرأة ؟

حيث أكد هذه الشكوك لدى متابعين المباراة اليوم انه بمجرد الانتهاء من المباراة سقط الحجاب من رأس اللاعبة من فوق رأسها مما اكد شك الحاضرين، وقد اثارت هذه الواقعة شكوكهم وقد فعلوا هاشتاج حول هذه الحادثة وقد جاءت التغريدات بالسخرية من هذا الموقف حيث قال أحدهم “مجهولة الجنس

وقد تسائل رواد مواقع التواصل الالكتروني حول نوع جنس حارسة المرمي لمنتخب أيران إذا كانت سيدة، أم رجل وحتى الآن لم يخرج أي تصريح من الاتحاد الأسيوي.

وقد صرح الأتحاد الاردني ان المنتخب الايراني يقوم بمثل الافعال حتى يختلق البلبلة، حيث يقوم باستخدام وتعاطي المنشطات للاعبين، بالأضافة الى اثارة قضايا النوع الاجتماعي التي تثير الرأي العام،

حيث يقوم بإشراك لاعبات من النساء في فريق الرجال على انهم رجال والعكس صحيح، وقد غرد الأمير علي بن الحسين علي حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي تويتر

وطالب الاتحاد الأسيوي لكرة القدم بفتح التحقيق حول هذه الواقعة واتخاذ كافة الإجراءات التي تخص أهلية اللاعب المشارك في المسابقة.