التخطي إلى المحتوى
عبوات مغشوشة من قطرة عيون و تحذير هيئة الدواء المصرية للمواطنين
عبوات قطرة توبرادكس مغشوشه

وبمجرد رصدها للعبوات المغشوشة، قامت بضبطها وتحريزها، مع تحرير منشور “غش تجاري”، لتحذر من خلال الصيدليات والوحدات الصحية.

حذرت هيئه الدواء من عبوات مغشوشة من مستحضر يستخدم في علاج العيون،من خلال بيان قامت بنشره وقالت الهيئة أنها قد وجدت عبوات مغشوشة من القطرة المضاد حيوي “توبرادكس”، والتي يتم الاعتماد عليها في علاج الالتهابات الموضعية في العين، عثرت عليها خلال الجولات التفتيشية التي قامت بها اللجان المسؤولة، وبمجرد رصدها للعبوات المغشوشة، قامت بضبطها وتحريزها، مع تحرير منشور “غش تجاري”، لتحذر من خلال الصيدليات والوحدات الصحية.

عبوات قطرة توبرادكس مغشوشه بالسوق

وكانت الهيئة قد كشفت في البيان الذي نشرته، عن الآليات التي يمكن لمقدمي الخدمة الصحية من خلالها، التمييز بين العبوات المغشوشة والأصلية، كذلك تحرص هيئة الدواء المصرية بصفة مستمرة على رصد ومتابعة ما يتم تداوله بالسوق من منتجات طبية وعقاقير، يتم بيعها للمواطنين، وذلك من خلال الجولات التفتيشية الدورية التي تتم لرصد ومتابعة وضبط السوق.

وقالت الهيئة في البيان الذي قامت بنشره، أن العبوات المغشوشة التي قامت اللجان بضبطها من العقار “توبراديكس”، تحمل رقم التشغيلة 21D30IA، والعقار من إنتاج شركة “نوفارتس”، ويتم استيراده من الخارج بواسطة الشركة المصرية السويسرية، كما يمكن التفريق بين العبوات الأصلية والمغشوشة، عن طريق شكل الكرتون الخارجي والزجاجة الداخلية.

شعار قطرة توبرادكس الاصلي و المغشوش

وكانت الشركة الفرنسية “نوفارتس”، قد كشفت في بيان صادر، أن العقار “توبرادكس”، الذي يحمل رقم التشغيلة المشار إليها، لم يتم تصنيعه بواسطة الشركة، مؤكدة أن العبوات التي تم إيجادها مغشوشة أو مقلدة ولا يتواجد بها العقار الأصلي المصنوع من قبل الشركة الأصلية ولهذا يجب على الجميع توخي الحذر فيما يتعلق بهذا الأمر، خاصة الجهات الصحية، والتي يجب عليها الإبلاغ في حالة العثور على أي عبوات مقلدة أو مغشوشة من العقار.