التخطي إلى المحتوى
عاجل قرار هام من شركة الحديد والصلب بخصوص الأراضي المملوكة للشركة
عاجل قرار هام من شركة الحديد والصلب بخصوص الأراضي المملوكة للشركة

تغيير استخدامها من صناعي إلى سكني وخدمي

بعد القرارات التي اتخذها السيد وزير قطاع الأعمال ،هشام توفيق، بتصفية شركة الحديد والصلب، ذلك القرار الذي لاقى غضب جموع المصريين وليس موظفي الشركة وذويهم فقط ،

اتخذت الشركة قرارا جاء فيه ” تعقد شركة الحديد والصلب المصرية –تحت التصفية- جمعية عامة يوم الثلاثاء 30 نوفمبر الحالي، بغرض تعديل نقل ملكية بعض الأراضي المملوكة لها إلى الشركة القابضة للصناعات المعدنية ” .

تغيير استخدامها من صناعي إلى سكني وخدمي

وأشارت “الحديد والصلب” في إفصاح للبورصة المصرية اليوم إلى أن مساحة الأراضي 5950 فدانًا، تتوزع بواقع 3250 فدانًا داخل أسوار المصنع، و2700 فدان أرض الجلخ وحوش المنتجات.

هذا وقد صرحت الشركة إنه ستتم إعادة تقييم جميع الأراضي المملوكة لشركة الحديد والصلب، بعد تغيير الاستخدام من صناعي إلى سكني/ خدمي، وبيعها كقطع أراضي مفرزة بالمزاد العلني، على أن تخصص المساحات للشركة القابضة بنفس أسعار المزاد.

هذا وقد صرح هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام، ، إن شركة الحديد والصلب للمناجم والمحاجر لن تتقدم للحصول على رخصة لتصنيع المكورات.

كما طرحت الهيئة العامة للتنمية الصناعية، رخصتين لتصنيع المكورات ضمن ست رخص لتعميق صناعة الحديد والصلب في السوق المحلي.

والمكورات هي منتجات يتم تصنيعها من خلال خامات الحديد ويا استخدامه في صناعة الحديد الاسفنجي الذي يدخل في صناعة البليت التي تدخل في صناعة حديد التسليح وغيره من منتجات الصلب المختلفة .