التخطي إلى المحتوى
رفع حالة الطوارئ لمواجهة الطقس السيئ وتعطيل الدراسة
رفع حالة الطوارئ لمواجهة الطقس السيئ وتعطيل الدراسة

الدولة تستعد لمواجهة الطقس السيء

اليكم رفع حالة الطوارئ لمواجهة الطقس السيء وتعطيل الدراسة من الأمور المتوقعة بشكل كبير وخصوصًا بعد تأكيد خبراء الأرصاد الجوية بموجة شديدة من الأجواء السيئة

والتي تصيب العديد من المحافظات في كل مكان، ولذلك رفعت الحكومة درجة الاستعداد القصوى ولذلك نتوقع صدور بعض القرارات من لجنة إدارة الأزمات بالبلاد، ولذلك يجب على الجميع الحذر والتعاون والتكاتف حكومة وشعبًا من أجل تجاوز المرحلة القادمة.

الدولة تستعد لمواجهة الطقس السيء

هذا ما حدث بالفعل من جانب وزير التنمية المحلية اللواء محمود شبراوي بالعمل على قدم وساق وإعلان حالة الطوارئ في مختلف المحافظات ورفض الإجازات وتوقع كل شيء،

وكذلك الاطمئنان على الخدمات المحلية الموجدة بالفعل والتأكد من عملها بشكل ممتاز والعمل على سرعة الانتهاء من الأعمال التي يتم إنشاؤها، كما شدد سيادته على الدور الكبير الذي يقع على عاتق غرفة العمليات المركزية لمواجهة أي خطر في أي مكان بأسرع وقت.

فيما أكد فريق من خبراء الأرصاد الجوية أن هذه الموجة السيئة من الطقس والتي ستصل على جميع المحافظات وخاصة المدن الساحلية وبالتحديد الإسكندرية، فنحن على الأرجح في الوقت الذي يسمى نوة قاسم التي تتسلط بقوة أكبر على السواحل،

ولذلك من المتوقع تأجيل الدراسة في الإسكندرية منذ بداية الأسبوع أي من الغد وقد يستمر إلى منتصف الأسبوع حتى تنتهي هذه النوة، بالإضافة إلى تجهيز مجاري الصرف للتخلص من مياه الأمطار أول بأول، كما تم تأجيل امتحانات الصف الرابع الابتدائي المقرر إقامتها في الغد إلى الأحد التالي.

وشدد المحافظ على استعداد المجالس المحلية بكل أجهزتها لمواجهة أي أجواء سيئة خلال نوة قاسم الحالية، فلا داعي للذعر والقلق فالدولة تبث الاطمئنان عند المواطنين فى كل شيء تستعد له الدولة بكل ما أوتيت من قوة.

إقرأ أيضاً :