ديوان الأردن الملكى
ديوان الأردن الملكى

قبل قليل ضمن متابعاتنا للاخبار العاجلة في الأردن أصدر الديوان الملكى الأردنى، اليوم الإثنين، بيانا حول قضية الأمير حمزة.

وضمن متابعات الخبر قال الديوان الملكى، إنه "فى ضوء قرار الملك عبدالله الثانى فى التعامل مع موضوع الأمير حمزة ضمن إطار الأسرة الهاشمية، أوكل الملك هذا المسار لعمه، الأمير الحسن"، بحسب وكالة "سما الأردن" الإخبارية.

وبحسب الديوان الملكى، تواصل الأمير الحسن بدوره مع الأمير حمزة، وأكد الأخير بأنه يلتزم بنهج الأسرة الهاشمية، والمسار الذى أوكله الملك إلى الأمير الحسن.

وكانت وكالة رويترز للأنباء ذكرت في وقت سابق أن الأمير، حمزة بن الحسين، قال في تسجيل صوتي إنه لن يمتثل لطلبات الجيش له بعدم التواصل مع العالم الخارجي والتزام الصمت، بعد وضعه قيد الإقامة الجبرية.

وتوعّد وليّ العهد السابق، والأخ غير الشقيق للعاهل الأردني، في التسجيل الصوتي، بـ "التصعيد" بعد تقييد أنشطته.

وقال الأمير حمزة: "عندما يقول رئيس الأركان كلاما من قبيل ممنوع الظهور أو التغريد أو التواصل مع الناس ... أتوقع أن هذا غير مقبول".

وكانت السلطات الأردنية أعلنت الأحد إحباط "مؤامرة ضد المملكة" شارك فيها الأمير حمزة، وألقت القبض على ما لا يقل عن 16 مشتبها به، ووجهت لهم اتهامات "بالتحريض والتآمر مع جهات خارجية".

وأكد نائب رئيس الوزراء الأردني، أيمن الصفدي، في مؤتمر صحفي أن "حمزة بن الحسين وآخرين تواصلوا مع جهات خارجية لتقويض أمن واستقرار الأردن".

لكن الملكة نور، أرملة العاهل الأردني الراحل الملك الحسين بن طلال، وصفت المزاعم التي صدرت أمس عن السلطات الأردنية بحق ابنها، ولي العهد السابق الأمير حمزة، بقيامه بتحركات ونشاطات توظف لتقويض استقرار المملكة، بأنها "افتراء شرير".

وكتبت في تغريدة لها على تويتر: "أصلي من أجل أن تنتصر الحقيقة والعدالة لكل الضحايا الأبرياء لهذا الافتراء الشرير. أتمنى أن يباركهم الله ويحميهم".

"قطع الانترنت"

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن سكان في العاصمة عمان أن السلطات قطعت الإنترنت في حي دابوق الراقي حيث يقيم الأمير حمزة، وأمراء وأميرات آخرون.

وكان الأمير حمزة يتولى منصب ولي العهد، وفقا لوصية أبيه، عندما أصبح أخوه عبد الله ملكا في عام 1999. ولكن الملك الجديد عزل أخاه غير الشقيق من منصبه في 2004 وعين ابنه الحسين وليا للعهد.

وقال الصفدي إن التحريات كشفت أن شخصا على علاقة بأجهزة أمنية خارجية اتصل بزوجة الأمير حمزة، وعرض عليها طائرة تقلها خارج الأردن"، ولكنه لم يكشف عن هوية الشخص المعني بالأمر.