التخطي إلى المحتوى
 بسنت خالد ... والنيابة العامة تكشف سبب وفاة الطالبة
بسنت خالد

سبب وفاة الطالبة بسنت بكفر الزيات التي لم تتعدى من العمر 18 عاما، وتعرضها للابتزاز من قبل بعض الشباب، وحاليا تم القبض على المتهمين للتحقيق في الواقعة

عاجل اليكم الان تفاصيل جديدة في واقعة بسنت ضحية الابتزاز الإلكتروني، حيث قامت نيابة كفر الزيات بمحافظة الغربية بقيادة المستشار محمد الشرنوبي بالتحقيق مع مدرس مادة الكيمياء

الذي تنمر على الطالبة بسنت أمام زميلاتها قائلا: بقيت تريند يا بسنت وعديت تريند شيماء وبقيت مشهورة، وعلى الفور غادرت الفتاة المكان وعادت إلى المنزل وتناولت الحبة التي أودت بحياتها،

ومن هنا بدأت النيابة بالتحقيق مع المدرس، والذي تبين أنه قدمت استقالته من العمل في الأزهر منذ سنوات وتفرغ لأداء الدروس الخصوصية في مادة الكيمياء.

حيث تعرضت الفتاة بسنت إلى التهديد من قبل شباب، إدعوا هتك عرضها وسوف يقومون بنشر صورة لها عبر المواقع التواصل الاجتماعي، ولم تبلغ الفتاة الثامنة عشر من عمرها، وتعرضت لضغط نفسي كبير من قبل المحيطين بها،

بعد انتشار صور مزيفة على أنها خاصة بها، ونظرا لصغر سنها لم تتحمل تلك الصدمة وفكرت في التخلص من حياتها من خلال تناول حبة من المواد الحافظة التي يتم استخدامها من قبل المزارعين.

كما تستمر النيابة العامة في التحقيق في سبب وفاة الطالبة بسنت بكفر الزيات التي لم تتعدى من العمر 18 عاما، وتعرضها للابتزاز من قبل بعض الشباب، وحاليا تم القبض على المتهمين للتحقيق في الواقعة،

وإصدار أقصى العقوبة على هذه الجرائم، ومن خلال التحقيقات تبين أن سبب وفاة الطالبة بسنت نتيجة لتعرضها إلى الضغوط النفسية لما تم توضيحه من قبل المتهمين ونظرا لصغر سنها فكرت في التخلص من حياتها.

إقرأ أيضاً :