التخطي إلى المحتوى
عقوبة الكتابة على العملة رادعة وصارمة جداً في القانون الجديد
عقوبة الكتابة على العملة رادعة وصارمة جداً في القانون الجديد

تعرف على عقوبة الكتابة على العملة

هناك عددًا كبيرًا من الناس تعتقد بأن الكتابة على العملة شيء عادي، لكن هذا الأمر بالنسبة للبنك المركزي غير عادي بالمرة، وعلى أساس ذلك تم الإعلان عن عقوبة الكتابة على العملة،

فيجب أن يتم أخذ ذلك الأمر في عين الاعتبار من جانب العديد من الناس، حتى لا يتعرضوا للعقوبة التي سوف نقوم بعرضها داخل هذا المقال.

تعرف على عقوبة الكتابة على العملة

أوضح عدد من المسئولين داخل البنك المركزي بأن عقوبة الكتابة على أي عملة من الممكن أن تعرض صاحب هذا الفعل إلى الغرامة المالية التي يصل حدها الأدنى إلى حوالي 10 آلاف جنيه مصري، كما يصل الحد الأقصى لهذه الغرامة إلى 100 ألف جنيه مصري.

كما وجدنا أن عدم الالتزام بدفع هذه الغرامة من الممكن أن يعرض صاحب ذلك الأمر إلى الحبس، فالتشديد التام من جانب الحكومة على هذا الفعل وسنها لهذه القوانين الصارمة جاءت بناء على أنها تخسر الكثير من الأموال الباهظة بسبب الإتلاف التي تتعرض له العملات بسبب الكتابة عليها.

ما هو سبب اصدار قانون يحرم الكتابة على العملة؟

حيث جاء اصدار ذلك القانون ومنع الكتابة على العملة بناء على ما تم اكتشافه من جانب البنك المركزي بأن هناك العديد من النقود الورقية التي تتعرض للتدهور بشكل كبير بسبب الكتابة عليها،

فوضع أي أختام أو علامة من العلامات على العملة سيفقدها علامة التأمين الخاصة بها، وبالتالي سيحتمل بأنها مزورة، كما يعتبر بعض من المسئولين أن الكتابة على العملات تعد إهانة لها ويجب أن يكون هناك معاقبة على ذلك الأمر من جانب الدولة، وبناء على ذلك قامت الدولة بسن قرارات تمنع الكتابة على العملة.

وبالتالي نكون قد وضحنا لكم عقوبة الكتابة على العملة والتي تم الإعلان عنها من جانب الحكومة المصرية، وذلك بعد أن قام البنك المركزي بحص نسبة العملات التي تتعرض للتدهور بسبب الكتابة عليها.