طريقة تحدثنا الى الحيوانات الاليفة تؤثر على حالتها العاطفيه

اظهرت دراسة حديثة ان الحيوانات يمكنها التمييز بين الاصوات السلبية والإيجابية وذلك في طريقه الكلام البشري حيث قد وجد باحثون

من قسم الاحياء بجامعتي كوبنهاجن وزيوريخ ان الحيوانات تتفاعل بقوة اكبر مع الاصوات البشريه سالبه الشحنه.. لتفاصيل اكثر تابع معنا هذه المقاله

وذلك من خلال موقعنا عربى نيوز حيث قد قيل الباحثين: ان الحيوانات الاليفة في بعض الحالات يعكسون المشاعر التي يعبر عنها الصوت البشري

اختبارات الباحثون:

كما قد اختبر الباحثون كيف تتفاعل الحيوانات مع الاصوات السلبية والإيجابية

وذلك من خلال تشغيل تسجيلات لأصوات الحيوانات والبشرية من مكبرات صوت

بعدها قد درس العلماء استجابات الحيوانات بما في ذلك المده التي امضتها

في النظر الى اتجاه مكبر الصوت وعدد الانين او الصرير في الدقيقة وحركات الذيل

عالمة الاحياء السلوكيه "ايلودى بريفير":

حيث قالت عالمة الاحياء السلوكية ايلودي بريفير ان النتائج اظهرت ان الخيول المستأنسة ونظيرتها البرية الاسيوية

يمكنها تمييز هذا الفرق سواء عندما تأتي الاصوات من فصائلها او من الاصوات البشرية.. كما اضافت: تظهر نتائجنا

أن هذه الحيوانات تتأثر بالعواطف التي نشحن أصواتنا بها عندما نتحدث إليها أو نحيط بها، فهي تتفاعل بقوة أكبر بشكل أسرع

عندما يقابلون بصوت سالب الشحنة، مقارنة بصوت موجب الشحنة، في مواقف معينة يبدو أنهم يعكسون المشاعر التي يتعرضون لها

صحيفه "ديلى ميل":

وفق ما نقلته "ديلي ميل" ينظر الى هذا النوع من التفاعل في علم الأحياء السلوكي على أنه الخطوة الأولى في إظهار التعاطف

بموجب ما سبق، ادعت "إيلودي" ان الطريقة التي نتحدث بها إلى الحيوانات قد يكون لها تأثير على رفاهيتها: اصواتنا لها تأثير مباشر على

الحالة العاطفية للحيوانات وهو أمر مثير للاهتمام للغاية من منظور الرفق بالحيوان، بهذا الاسلوب قد تصبح أكثر هدوءا واسترخاء.