التخطي إلى المحتوى
 رئيس الوزراء الإسرائيلي: الحصانة الإيرانية انتهت
رئيس الوزراء الإسرائيلي: الحصانة الإيرانية انتهت

قال رئيس الوزراء الاسرائيلي نفتالي بينيت اليوم الاحد ان ايران لن تفلت من العقاب على التحريض على الهجمات من خلال وكلائها حيث جاء ذلك بعد اسبوع من مقتل عقيد بالحرس الثورى فى طهران وذلك فى هجوم القي فيه باللوم على اسرائيل

تابع معنا تفاصيل هذا الخبر وذلك من خلال موقعنا عربى نيوز: حيث ان قتل حسن صياد خدايي الذي اتهمته اسرائيل بالتخطيط لشن هجمات ضد مواطنيها فى جميع انحاء العالم عندما اطلق شخصان على متن دراجه ناريه النار عليه

وذلك اثناء قيادته لسيارته وقد تكرر هذا الاسلوب فى عمليات سابقه فى ايران واستهدفت بالاساس علماء فى مجال الطاقه النوويه وقد القي باللوم فيها بشكل كبير على جهاز المخابرات الاسرائيلي (الموساد)

وكالة انباء الطلبه الايرانيه:

كما قالت وكاله انباء الطلبه الايرانيه شبه الرسميه ان الحرس الثوري اكتشف واعتقل أعضاء فى شبكه مخابرات اسرائيليه وذاك فور وقوع عمليه الاغتيال في طهران

وقد رفض مكتب بينيت الذي يشرف على الموساد التعليق على عمليه الاغتيال ولكن فى تصريحات لوزرائه اليوم الاحد قد اتهم بينيت ايران باستهداف المصالح الاسرائيليه

بشكل متكرر

ماذا قال بينيت؟

حيث قال بينيت: على مدى عقود قد مارس النظام الايراني الارهاب ضد اسرائيل والمنطقه عن طريق الوكلاء والمبعوثين ولكن رأس الاخطبوط ايران نفسها

يتمتع بالحصانه وقد اضاف: كما قلنا من قبل انتهى عصر حصانه النظام الايراني وهؤلاء الذين يمولون الارهابيين ويسلحون الارهابيين ويرسلون الارهابيين سيدفعون

الثمن بالكامل.