التخطي إلى المحتوى
دارالإفتاء تكشف عن حكم سماع الأغاني
دارالإفتاء

تعرف على حكم سماع الأغاني ، دار الإفتاء المصرية

كشفت دار الإفتاء المصرية من خلال البث المباشر الذي أجرته اليوم على حسابها الرسمي على منصة التواصل الاجتماعي على الفيس بوك، عن حكم سماع الأغاني،

وجاء هذا على خلفية السؤال الذي تلقته الإفتاء المصرية بالفترة الأخيرة والذي يقول صاحبه “هل الأغاني حرام؟”، وكانت الفتوى صادرة اليوم من أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية،

الدكتور “محمد عبد السميع”، والذي قال “هناك أغانى تشع فى نفس الإنسان حالة من عدم الاتزان أو حالة نفسية سلبية أو تدعو الإنسان للوقوع فى الفاحشة والمحرمات وهذه من المحرمات، وبجوار ما تحدثه من أثار سلبية فى النفس فبسبب هذه الأثار كانت غير جائزة ومكروهة”.

تعرف على حكم سماع الأغاني

ويوضح موقع عربي نيوز عبد السميع كشف أن للأغاني الكثير من الأنواع، منها الأغاني التي يجوز سماعها بينما يوجد أنواع منها لا يجوز سماعه،

وأوضح ذلك قائلًا “لكن هناك نوع من الغناء هو مقبول ومحبب إلى النفس ويرتقى بالنفس ويساعدها على التغلب على المشكلات وعلى الاستقرار والسعادة ومن يأتى قول النبى صلى الله عليه وسلم “ساعة وساعة”،

وهذا الكلام الجميل الذى نسمعه حينما يقول أحمد شوقى وتغنيها أم كلثوم :” أبا الزهراء قد جاوزت قدري.. بمدحك بيد أن لى انتسابا.. فما عرف البلاغة ذو بيان.. إذا لم يتخذك له كتابا.. مدحت المالكين فزدت شرفا.. فحين مدحتك اجتزت السحاب”.

دار الإفتاء المصرية

ولأن هذه الكلمات ذات معنى رقيق وجميل، لا يمكن القول بأنها محرمة، كما كشف عن مثال آخر من الكلمات التي غنتها أم كلثوم، فقال “هذه كلمات جميلة ومعانى راقية لا يقال إن هذه الكلمات محرمة ولا يجوز سماعها وربما كان مثلها كل الكلمات التى تعبر على وجود الإنسان،

وأم كلثوم تقول أيضا :”كانت الأيام فى قلبى دموع بتجري.. وانت تحلالك دموعى وهى عمري”، وأضاف أن تلك الكلمات التي تغنيها أم كلثوم تستخدم للتعبير عن الشجن، وهي من التعبيرات الرقيقة التي يمكن أن يستخدمها الإنسان دون القول بأنها من المحرمات.