التخطي إلى المحتوى
حاله وفاه لعائله فنان شعبي في مصر والحزن يخيم على زملاءه
حزن و وفاه لدى فنان شعبي

يبدأ بعدها سيل من التعليقات من قبل أصدقاءه وزملاءه وجمهوره في مختلف أنحاء الوطن العربي، سائلين الله سبحانه وتعالى بأن يرحم الفقيد وأن يرزق أهله الصبر والسلوان.

تعرض الفنان والمطرب الشعبي “محمود الليثي” لصدمة كبيرة خلال الساعات الأخيرة وذلك بعدما توفي صديقه المقرب وجوز أخته “عاطف مسعود”، وذلك بحسب ما نشرته بعض المصادر القريبة من الليثي والتي قالت بإن الأخيرة في حالة من الحزن والصدمة منذ معرفة الخبر

وكان الليثي قد كتب تغريدة قصيرة عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي، فيسبوك، بخصوص هذا الأمر، وقال: «البقاء والدوام لله جوز اختي عاطف مسعود ان لله وان اليه راجعون»، ليبدأ بعدها سيل من التعليقات من قبل أصدقاءه وزملاءه وجمهوره في مختلف أنحاء الوطن العربي، سائلين الله سبحانه وتعالى بأن يرحم الفقيد وأن يرزق أهله الصبر والسلوان.

ولم يتطرق “الليثي” خلال تصريحه القصير عبر حسابه الرسمي على فيسبوك إلى الحديث عن موعد صلاة الجنازة والدفن وكذلك موعد إقامة مراسم الجنازة، وهو ما جعل البعض يعتقد بإن الأمر سيكون مقتصر على الأسرة وبعض الأصدقاء والمقربين فقط.

إقرأ أيضاً :