بعد معاناه من الصداع لمده 5 أعوام -رجل يكتشف إصابته بأورام الدماغ

قد فوجئ شخص يدعى تيم كوبر باصابته بكتلتين من الاورام الخبيثه فى الدماغ على الرغم من عدم شعوره باي اعراض سوى صداع شديد قد دام لعده سنوات.. تعرف على قصه كوبر فى هذه المقاله وذلك من خلال موقعنا عربى نيوز

حيث كان كوبر الذي يعيش في ولايه ساتون الامريكيه قد شعر بصداع شديد لمده 5 سنوات ولكنه لم يذهب للطبيب وذلك بسبب احساسه بالتحسن واختفاء الصداع عند النوم بشكل كافى وعميق

كيف عرف كوبر باصابته بورم فى الدماغ؟

كما انه فى يوم ما قد تعرض الرجل البالغ من العمر 57 عام للاغماء المفاجئ وذلك اثناء سيره فى الشارع ومن هنا قد اكتشف وجود ورمين صامتين

فى الدماغ قد بدأوا فى النمو والتطور حتى التحما سويا وذلك دون ان يشعر او تظهر عليه اي علامات تحذيريه اكثر وضوحا

بينما قال كوبر: قد رآني شاب امشى على الرصيف أمامه لمده دقيقه واحده وفى الدقيقه التاليه سقطت على الارض وفقدت للوعي

وقد اضاف: "جاء هذا الشخص لمساعدتى ورأى اننى فاقد للوعى كما تظهر على وجهي جروح خطيره فقام باتصال على خدمات الطوارئ

وذلك لارسال سياره اسعاف ولكنهم قدروا ان الامر سوف يستغرق ساعتين قبل ان يتمكنوا من الوصول الينا

كما تابع انه فى النهايه قد اتصلت زوجته كشمير بهاتفه المحمول اثناء تلك اللحظات وقد اجاب الشاب وشرح لها الموقف فاسرعت بسيارتها

الى مكان الحادث بسيارتها وساعدت الشاب على نقل زوجها إلى المستشفى وعلى الرغم من نجاح العمليه التي قد اجراها كوبر لاستئصال الورمين

فإنه قد اصيب بالذهان وذلك نتيجه ازاله الكثير من انسجه المخ وذلك خلال هذه الجراحه

تعافى كوبر من السرطان واصابته بمرض اخر:

كما قد وصف كوبر حالته بعد التعافى من السرطان واصابته بالذهان: يمارس الذهان ضغطا شديدا على زواجى حيث قد اصبحت عدوانيا

واتصرف بشكل غريب واتخذ قرارات غير عقلانيه كما عاد كوبر إلى المستشفى من جديد حيث تم احتجازه وذلك لمده 7 ايام

كما وصف الاطباء بعض الادويه المضاده للذهان له وقد تحسنت الاعراض وخرج من المستشفى بينما قد كتب كوبر كتاب يحكي فيه عن تجربته

ودور زوجته التى واجهت الازمة بمفردها وذلك بهدف اعطاء الامل لغيره وتسليط الضوء على الايجابيات التي قد وجدها وسط تلك التجربه.