التخطي إلى المحتوى
اختبار دم جديد يكشف سرطان الأمعاء
اختبار دم جديد يكشف سرطان الأمعاء

 قد طور باحثون بريطانيون فحص دم جديد حيث يمكنه الكشف عن المرحله المبكره من سرطان الامعاء وذلك فى 80% من الحالات.. كما ان سرطان الامعاء هو مصطلح عام للسرطان الذي يبدأ في الامعاء الغليظه

واعتمادا على مكان بدء السرطان كما يطلق على سرطان الأمعاء فى بعض الاحيان سرطان القولون او المستقيم

حيث قد طور باحثون فى جامعه سوانسيدى البريطانيه اختبار الدم وذلك باستخدام مقياس رامان الطيفى

كما ظهرت تجربه حديثه وهى ان الاختبار قد التقط حوالي 80% من السرطانات فى المراحل المبكره وبمجرد ان يعطي المريض عينه من الدم

يتم اطلاق الليزر من خلالها حيث يعطي نمط باستخدام الذكاء الاصطناعي ويمكن التحقق من النمط لمعرفه اذا كان السرطان قد تسرب الى الدم ام لا

كما يمكن للاطباء بعد ذلك تسريع مسار المرضى للعلاج المبكر وقد شملت التجربه 595 مريضا عبر غرب ويلز و79% من سرطانات الامعاء فى المراحل المبكره

و100% من سرطانات الامعاء المتقدمه تم التقاطها من خلال الاختبار ويعنى اختبار الدم ان الاشخاص سيكونون قادرين على تجنب المزيد من الاختبارات

مثل تنظير القولون واختبار الدم يمكن استخدامه للفحص ايضا وذلك لاستبدال عينه البراز الذى يتم طلبه حاليا

من الاشخاص الذين قد تزيد اعمارهم عن 60 عاما انتاجها وهذه العينات ليست دقيقه دائما كما يعني انه يتم استدعاء الأشخاص احيانا دون داع لاجراء تنظير القولون

بينما قال الباحثين: "من المحتمل ان تكون مغيرا حقيقيا للحياه بالنسبة لنا جميعا هذا هو الشيء المثير حقا فى هذا الأمر".

وقد بدأ الفريق في البحث وذلك لمعرفه ما اذا كان هذا الاختبار يمكنه تحديد انواع السرطان الاخرى وهذا طريق طويل جدا ولكن اذا حدث ذلك فسوف يغير الكثير من الأمور حقا.