التخطي إلى المحتوى
إيفا جرين تدعم جونى ديب فى قضيته
ايفا جرين تدعم جونى ديب

قد اظهرت الممثله ايفا جرين دعمها للنجم العالمى جوني ديب وذلك فى قضيته ضد زوجته السابقا امبر هيرد،  قائله: "انه لا شك في انه سيخرج باسمه الجيد بعد معركته القانونية مع امبر

كما اضافت الممثله الفرنسيه البالغه من العمر 41 عاما انها تعتقد ان حياه نجم قراصنه الكاريبي سوف تكون افضل من اى وقت قد مضى وذلك عندما تنتهى قضيته فى فيرجينيا

حيث شاركت ايفا جرين عبر حسابها على موقع انستجرام صوره لها برفقه جونى ديب وقد علقت عليها قائله:"ليس لدة شك فى ان جونى سوف يخرج باسمه الحسن

وقلبه الرائع الذى ينكشف للعالم وسوف تكون الحياه تفضل مما كانت عليه فى اي وقت مضى له ولاسرته"كما ان جوني يقاضى زوجته السابقه امبر مقابل 50 مليون دولار

وذلك بتهمه التشهير بسبب مقالها الافتتاحي الذى كان فى عام 2018 لصحيفه واشنطن بوست والذى تحدثت فيه عن كونها ضحيه للعنف المنزلى

جونى ديب

حيث عارضت نجمه امبر هيرد مبلغ 50 مليون دولار والقضيه كما انها جذبت المحاكمه للانتباه خلال الاسابيع القليله الماضيهكما قد زعمت امبر انها تعرضت للضرب والتهديد

من زوجها بينما انكر جونى مزاعم زوجته السابقه عن السلوك المسيء حيث اعلن فى المحكمه مؤخرا أنه فقد كل شئ نتيجة لهذه المزاعموكان قد انتهى استجواب الممثلة امبر هيرد

فى الاسبوع الخامس من محاكمتها بتهمه التشهير فى القضيه التي رفعها ضدها زوجها السابق جوني ديب حيث يقاضي ديب دعوى قضائيه ضد هيرد مقابل 50 مليون دولار

وبعد الفحص المباشر لهيرد قد طعن محامى ديب فى شهادتها والتي قد غطت على نطاق واسع العلاقه المضطربه بين الممثلين وتفاصيل المعارك الجسديه المزعومه

بما فى ذلك روايه مروعه للغايه عن مشاجره وحشيه ودمويه فى استراليا حيث اتهمت هيرد بوضع صوره للكوكايين على مائده الافطار كما تم استجوابها حول روايتها عن المشاجرات

وحوادث الاعتداء الجنسى المزعومه بينما تم استجوابها بسبب فقدان التبرعات الخيرية التى تم التعهد بها من تسويع الطلاق وقد عرضت اللقطات على محكمه جيمس فرانكو

وهي تزور سقيفه منزلها فى الليله السابقه وذلك لتقديم طلب الطلاق من ديب وقد ابلغت امبر هيرد خلال المحكمه الاخيره لهذا الاسبوع القضاه

بان زوجها السابق قد دفعها للارتطام في جداروقد لف قميصا حول رقبتها وذلك خلال شهر العسل فى عام 2015 حين كانا على متن قطار سريع