التخطي إلى المحتوى
عاجل حقيقة تعطيل الدراسة وتاجيل الامتحانات بسبب متحور كورونا المستجد
عاجل حقيقة تعطيل الدراسة وتاجيل الامتحانات بسبب متحور كورونا المستجد

تعرف على حقيقة تعطيل الدراسة في مصر

عاجل تداولت بعض الأنباء حول تعطيل الدارسة في المدارس وتأجيل الامتحانات وذلك بعد ظهور 3 حالات من متحور فيروس كورونا أوميكرون في مصر عبر مواقع التواصل الاجتماعي بشكل ملحوظ خلال الساعات الماضية

وذلك لزرع حالة من القلق بين أولياء الأمور على أبنائهم من خطورة الإصابة بمتحور كورونا الجديد، وقد نفت وزارة التربية والتعليم صدور أي قرارات رسمية بتعطيل الدراسة في المدارس وتأجيل الامتحانات وإلى هذه اللحظة الدراسة مستمرة بانتظام وفق الجدول الزمني بشأن العام الدراسي الحالي.

تعرف على حقيقة تعطيل الدراسة في مصر

كما أكد الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم أنه لا يوجد أي تعطيل في الدراسة في المدارس أو تأجيل الامتحانات بعد ظهور 3 حالات من متحور كورونا أوميكرون في مصر وقد نفت الوزارة هذا الخبر المتعلق بمتحور كورونا

وتعطيل الدراسة، وقد شدد سيادته على أنه سوف تتم الامتحانات في موعدها المحدد لها حسب الخطة الزمنية المعلنة وأي أخبار غير هذا تكون كاذبة وليس لها أساس من الصحة على الإطلاق،

وقد ناشد السيد الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم جميع أولياء الأمور والطلاب بعدم سماع تلك الإشاعات والانسياق وراء هذه الأخبار التي تنتقل عبر السوشيال ميديا بشكل غير رسمي،

وأن الوزارة مسئولة فقط عما تعلنه في بيانات رسمية على صفحتها الرسمية أو الحساب الرسمي لوزير التربية والتعليم، أضاف أن وزارة الصحة ولجنة إدارة الأزمات بمجلس الوزراء لم تصدر بيانًا

أو أي قرار يستدعي تأجيل موعد امتحانات نصف العام الدراسي 2021/2022، أو إغلاق المدارس فسوف تلتزم وزارة التربية والتعليم بالخريطة الزمنية للعام الدراسي الحالي.

في مصر ظهرت 3 حالات من أوميكرون

كما تم إعلان وزارة الصحة والسكان في وقت سابق عن رصد ثلاث حالات إيجابية لمتحور كورونا أوميكرون ضمن 26 حالة مصابة بفيروس كورونا تم اكتشافها،

وعزلهم بمستشفيات العزل واتخاذ جميع الإجراءات الاحترازية للمخالطين، وقد أوضح المتحدث الرسمي لوزارة الصحة الدكتور حسام عبد الغفار أنه من خلال الإجراءات الاحترازية والوقائية

التي تتخذها مصر بمنافذ دخول البلاد بجميع المطارات والموانئ لمواجهة واكتشاف فيروس كورونا والمتحورات الجديدة فقد منع دخول عدد من الوافدين إلى مصر بعد اكتشاف إصابتهم بفيروس كورونا وإعادتهم إلى بلادهم.

إقرأ أيضاً :