الرئيسية / النمسا / اللجوء الي النمسا / تعرف علي تعديلات قانون اللجوء في النمسا

تعرف علي تعديلات قانون اللجوء في النمسا

من الجدير بالذكر ان هناك تغيرات ملحوظة منذ منتصف العام 2015 و اجراءات اللجوء الى النمسا أخذت منعطف آخر ولكن المنعطف لم يكن ايجابيا ولكن المنعطف كان نحو الإنهيار ويبدو أن الإنهيار النمساوي في هذا الشأن أخذ منحنى الخطر بعد تصريح النمسا الأخير حول تعديلات قانون اللجوء في النمسا والتى لاقت انتقادات حقوقية كبيرة من الداخل النمساوي قبل الخارج.

تعديلات قانون اللجوء في النمسا

النمسا منذ بداية العام 2015 كشرت عن أنيابها في وجه اللاجئين لكن مع زيادة تدفق اللاجئين على اوروبا وعلى أراضيها أصبح تعامل النمسا مع اللاجئين أكثر حدة وصرامة وتوالت التعديلات على القوانين إلى أن وصلت النمسا للتعديلات التى تنوي تنفيذها الآن والتى تنص على اسناد النمسا معالجة ودراسة طلبات اللجوء على أراضيها عند الوصول للحدود النمساوية على أن تقوم بهذه المعالجة مراكز خاصة مكلفة من قبل النمسا بهذا الإجراء الذي تصفه المنظمات الحقوقية النمساوية المختصة بمساعدات اللاجئين بغير الإنساني.

التعديلات الأخيرة التي تنوي النمسا تطبيقها على قانون اللجوء تنص على دراسة طلبات اللجوء التى يتقدم بها اللاجئون إلى النمسا بعد دخولهم إلى أراضي النمسا بساعات قليلة والبت فيها خلال ساعات واقرار من يتم قبول لجوئه في النمسا ومن يتم رفض لجوئه !!!

نعم بهذه السرعة تريد النمسا تقرير من يستحق اللجوء في النمسا ومن لا يستحق دون مراعاة لحقوق الإنسان أو لأي شئ ولم يتبق إلا أن تصرح النمسا علانية أنها تتخلى عن مسؤليتها تجاه اللاجئين وقضايا اللجوء العالمية.

يبدو أن النمسا قصدت بمن سيقوم بدراسة طلبات اللجوء على في المراكز الحدودية الجمعيات أو المراكز الحقوقية الثلاثة الكبرى التى تقوم بإستقبال ومساعدة اللاجئين في النمسا ونقصد هنا الصليب الأحمر وجمعية دياكوني وكاريتاس.

الهيئات الحقوقية الثلاثة رفضت مشروع القرار الذي تنوي النمسا طرحه على البرلمان النمساوي للتصويب عليه وقالت أنها سترفض التعاون في تنفيذ هذا القرار الغير أخلاقي حتى وإن صوت البرلمان النمساوي عليه.

قد يهمك ايضا – معلومات عن تراجع عدد طالبي اللجوء في النمسا منذ بداية 2017

تعديلات قانون اللجوء في النمسا التى من المفترض أن تطرح أمام البرلمان للتصويت عليها ستزيد من اجراءات اللجوء في النمسا بشكل كبير، ويأمل الإئتلاف الحكومي الوسطي في النمسا أن تنهي هذه التعديلات على أعداد اللاجئين المتوجهين إلى النمسا.

و خلاصة بعد توضيح بعض التعديلات في قانون اللجوء يذكر أن آخر الإقتراحات والتعديلات التى طرأت على قانون اللجوء في النمسا كانت الإقتراحات الخاصة بتخفيض قيمة المساعدات التى تقدمها النمسا للاجئين والتى يبدو أنها سترفق مع مشروع القرار الحالي للتصويت عليها ويبدو أن مشروع التعديلات الجديدة يخفي المزيد من المفاجأت التى لم يتم التصريح عنها ولكن الساعات القادمة ستظهر المستور، ولكن السؤال هنا هل سيقوم البرلمان النمساوي بالتصويت على هذه التعديلات ويفسح الطريق للنمسا إلى الهاوية أكثر وأكثر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *