الرئيسية / لوكسمبورغ / اللجوء الي لوكسمبورغ / كيفية تعامل لوكسمبورغ مع بصمات اللجوء 2017

كيفية تعامل لوكسمبورغ مع بصمات اللجوء 2017

لا يبدو الأمر واضحاً كثيراً للكثير من الناس من حيث تعامل لوكسمبورغ مع بصمات اللجوء 2017 وهذا يعود لكون دوقية لوكسمبورج من الدول غير المعروفة لدى اللاجئين.

كيفية تعامل لوكسمبورغ مع بصمات اللجوء 2017

بصمة اللجوء في لوكسمبورغ على مدار الأعوام الثلاثة الماضية كان يتم التعامل معها بشكل قوي جداً، رغم أن الأعداد التي تصل إلى لوكسمبورغ من كافة الجنسيات لطلب اللجوء قليلة ولا تكاد تذكر.

تتعامل لوكسمبورغ مع اللاجئين، ومع بصمات دبلن بشكل قوي، ومعظم من يصل إلى لوكسمبورغ تتم اعادته إلى بلجيكا مرة أخرى، لأن معظم اللاجئين الذين يصلون إلى لوكسمبورغ تكون لهم بصمات في بلجيكا، وبناءً على هذه البصمات تقوم لوكسمبورغ بترحيل طالبي اللجوء إلى بلجيكا، ومازالت هذه الاجراءات سارية منذ بداية العام 2017، وحتى الآن.

لوكسمبورغ ليست الدولة التي يطمح اليها اللاجئين، بسب التشديدات الكبيرة التي تنتهجها لوكسمبورغ أمام طالبي اللجوء وبالأخص في الجانب الخاص بالبصمات، بالإضافة إلى الجالية العربية القليلة في هذا البلد الذي يغلب على مجتمعه العذلة الكبيرة التي تولد الملل لدى القلة القليلة من اللاجئين العرب المتواجدين في لوكسمبورغ.

اللجوء في لوكسمبورغ عن طريق المفوضية هو الخيار الأفضل، فلا توجد بصمات دبلن بهذه الطريقة تتسبب في ترحيل الشخص، وبهذه الطريقة يسلك طالب اللجوء الطريق القانوني للوصول الى لوكسمبورغ.

في العام 2015 استقبلت لوكسمبورغ 515 لاجئاً ضمن حصتها من اللاجئين عن طريق المفوضية، ويأتي هؤلاء اللاجئين من جنسيات مختلفة، معظمهم من أريتريا، ومن نيجيريا.

قد يهمك ايضا –تعرف علي طرق اللجوء إلى لوكسمبورغ

حتى تكون فرصك كبيرة في الحصول على اللجوء في لوكسمبورغ

اذا كانت لديك أسباب قوية تمنحك اللجوء في لوكسمبورغ، فقد تكون البصمة الأوروبية سبب رئيسي في رفض لجوئك، فإذا كنت متواجداً في دولة من دول الجوار ولم تتوجه إلى لوكسمبورغ حتى الآن، فننصحك بالبقاء في الدولة التي تتواجد فيها حالياً، سواء كانت هذه الدولة بلجيكا أو هولندا، فالأمور مازالت أفضل في هذه الدول، ليس على مستوى اللجوء فقط، ولكن على مستوى الحياة الاجتماعية والاندماج في المجتمع بشكل عام.

مزيد م المعلومات حول الهجرة واللجوء في لوكسمبورغ، يمكنكم مراجعة بوابة دوقية لوكسمبورغ على موقعنا، أو طرح استفساركم على قسم الأسئلة التابع لدوقية لوكسمبورغ على مجتمع الهجرة معنا سؤال وجواب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *